Read فدك في التاريخ by محمد باقر الصدر Online

 فدك في التاريخ

في هذا الكتاب شرح مشكلة من مشاكل التاريخ الاسلامي، وهي مشكلة فدك ، و الخصومة التأريخية التي قامت بين الزهراء عليها السلام و الخليفة الاول ابو بكر الصديق رضي الله عنه....

Title : فدك في التاريخ
Author :
Rating :
ISBN : 11441453
Format Type : Hardcover
Number of Pages : 157 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

فدك في التاريخ Reviews

  • Eslam Ahmed
    2019-02-09 14:05

    ما هي فدك ؟واحة تقع في أطراف الحجاز قرب مدينة خيبر وكان يسكنها طائفة من اليهود ، ولم يزالوا على ذلك حتى السنة السابعة حيث قذف الله بالرعب في قلوب أهلها فصالحوا رسول الله على النصف من فدك وروي أنه صالحهم عليها كلها، فكانت ملكا لرسول الله، لأنها مما لم يوجف عليها بخيل ولا ركاب.بعد وفاة الرسول طالبت بها السيدة فاطمة على انها هي له فامرها أبي بكر ان تاتي بشهود ثم قال لها أنه سمع عن رسول الله (نحن معشر الانبياء لا نورث، ما تركناه صدقة) !! ماجدوى الشهود طالمها أنه يوجد حديث مثل هذا ؟تعتبر فدك من النقاط الهامة التي تقع محل نقاش بين السنة والشيعة فأهل السنة يروا أن الحديث صحيح وواضح (لا يرث الأنبياء أحد ! ) أما الشيعة فيروا أن الحديث هنا يقصد أن الأنبياء ليست تسعى وراء المال والذهب والفضة وتلك الماديات ولذلك فهي ليست مهمة لهم.الكتاب 150 صفحة ، 100 منهم بيتكلم الكاتب عن فترة مابعد وفاة النبي وحادثة السقيفة وإن سيدنا ابو بكر وعمر خدعوا المسلمين وخدعوا سيدنا علي وتكلم بالتفصيل عن إن سيدنا علي هو الإمام وهو الأحق منهم جميعاً وإنه سكت خوفاً من الفتنة . السؤال الي سألته لنفسي مادام إن الإمامة - كما يروا الشيعة - كالنبوة من السماء ليه سيدنا محمد لم يعلنها بصراحة وعلانيةً : خليفتي من بعدي هو علي بن أبي طالب !! طالما ان الإمامة ف سيدنا علي ليه مقالش وترك الأمة الإسلامية كدة ؟ ده كان بيعين على المدينة صحابي عند خروجه إلى الغزو فكيف يترك الأمة الإسلامية هكذا ؟ والاحاديث الي بيستدلوا الشيعة بيها من وجهة نظري ليست كافية .الـ 50 صفحة الباقية تحدث عن الحديث النبوي (نحن معشر الانبياء لا نورث، ما تركناه صدقة)هاجم الكاتب سيدنا أبو بكر مهاجمة شرسة واتهموا مثلاً بأنه لفق هذا الحديث للرسول زوراً واتهمه بأنه كان يجاور النبي في الحروب والغزوات لأنه كان جباناً يخاف من القتال ولأنه يعلم بإن النقطة التي يوجد بها النبي هي النقطة الأكثر حماية وأمناً .الكتاب عنوانه "فدك ف التاريخ"، الكاتب تحدث فقط عن فدك في 30 صفحة فقط وباقي الكتاب تحدث عن الإمامة وحق سيدنا علي والهجزم على الشيخين .

  • Fatima Ali
    2019-02-19 08:50

    فدك في التاريخ منذ وفاة النبي (ص) بدأ التنازع على فدك الإرث، الهبة، الصدقة بمختلف تسمياتها لدى الحزب الحاكم آنذاك. تمثل هذه القطعة من الأرض الواقعة على مسافة من المدينة المنورة، قضية أساسية و مفصلية في سيرة آل بيت محمد و أسباب تمسكهم (ع) بهذا الإرث على مدى سنوات بعد وفاة النبي (ص). يناقش الشهيد السيد محمد باقر الصدر، قضية فدك بمختلف المحاور التي تعنيها. بدأ البحث بمقدمة رائعة لموقف الزهراء (ع) الثائرة في وجه الحكم الغاصب آنذاك. الزهراء الثائرة افتتحت أول باب للمطالبة بالحقوق و ما يتبعها ضد من كانوا يحكمون الأمة الإسلامية بعد والدها. بمكانتها كإبنة لنبي الإسلام، استطاعت في خطبتها الشهيرة أن تأسس و تبين لحشد من ممثلي الدولة آنذاك، أفضال والدها و فعاله للمسلمين جميعاً. كذلك استطاعت (ع) أن تبين مظلوميتها و أحقيتها بما سلب منها بإسلوب لم يسبق له مثيل و بدون أن تتطرق لموضوع فدك بحد ذاته. استطاعت ابنة محمد أن تأسس مدرسة عظيمة و مثال يُخرس الأفواه للمرأة الصامدة في الإسلام. بدايةً يناقش السيد موقف الزهراء (ع)، و يسرد ما حدث بالتفصيل قبل خطبتها. الجانب النفسي للسيدة فاطمة، أسبابها، الحضور، النساء اللاتي كن معها، الطريق الذي سلكته للوصول للمسجد، كل ما سبق هي خيوط تركتها (ع) لتوحي بأمور أكبر من القضية نفسها. يطرح الكتاب عدة آراء لأحقية فدك، و إن اختلفت مسمياتها. يستند بشكل كبير على آيات قرآنية، و أحاديث أهل البيت و الصحابة. و بالتالي يستطيع القارئ أن يرى الصورة تماماً كما كانت تحدث آنذاك. من أهم المحاور التي طرحت، هو موقف الحكام في تلك الفترة من الزهراء و ثورتها، و كذلك موقف زوجها الامام علي (ع). يبين الكاتب أن الحكام كان لهم من المواقف المتغيرة بالنسبة لقضية الزهراء، فالخليفة الأول استخدم فدك و عائداتها الكبيرة في ذلك الوقت لتمويل الجيش الإسلامي و الدولة الإسلامية على حد ما ذكر. و مُنعت الزهراء من استردادها بحجة أن الأنبياء لا يورثون. كان للخلفاء المواقف المتغيرة بين المد و الجزر في علاقتهم مع أهل البيت (ع). علي و فدكإن أعظم موقف سطره الإمام (ع) على الإطلاق هو موقفه من حكم الشورى القائم آنذاك بعد وفاة الرسول مباشرة، و بذله الغالي و النفيس في سبيل المبدأ و إحقاق الحق. الزهراء كانت لسان علي الناطق، و ساعدت بثورتها على إيصال القضية بأبعادها السياسية و الإجتماعية آنذاك. لم يتطرق علي يومها، إلى موروث النبي من الأحاديث الشريفة التي تؤكد و تبين أحقية علي بالخلافة بعد رسول الله (ص). خطبة الزهراء و محكمة الكتاب ناقش الكاتب في نهاية البحث، بعض المقاطع المختصرة من خطبة الزهراء (ع) للعبرة و الفهم. و اختتمه بنتيجة نهائية استرسل فيها بجميع الآراء المطروحة. الكتاب و إن كان صغيراً في الحجم و لكن المحتوى أعمق منه بعشرات المرات. استطاع الشهيد السيد محمد باقر الصدر أن يسلط الضوء على هذه القضية التاريخية التي كانت (في نظري المتواضع) البذرة الأولى لسلب الخلافة و عزل أهل البيت عن الحكم بعد رسول الله (ص). النقاش بحيادية تامة، و بشمولية للعديد من الآراء، تجعل القارئ يفكر و يحقق في حذافير القضية و يصل للنتيجة المرجحة في النهاية. يستحق القراءة و لمرة ثانية على الأقل!

  • Ahmed Lary
    2019-02-16 12:14

    (فدك في التاريخ) .. بحث تاريخي رائع .. يبحث في عظمة الزهراء (ع) و يناقش بإسلوب علمي راقي مسائل الخلافة و فدك .. في زمن تذبح فيه البشر بسبب الخلافات الطائفية و تنخره الصراعات المذهبية .. ارى في هذا الكتاب المثال الواقعي لما يجب عليه ان تكون الحوارات بين مختلف الآراء بإسلوب عقلاني و علمي واضح من دون اي حزازيات او إساءة للغير .. لاحظت ايضاً في هذا الكتاب الأسلوب الأدبي الرائع الذي يمتلكه الشهيد الصدر .. فيصور لنا خروج الزهراء (ع) لمسجد رسول الله و خطبتها و جهادها في قالب ادبي يرقى الى افضل الروايات الأدبية .. السلبية الوحيدة هو حجم الكتاب .. اتوقع موضوع بهذه الأهمية كان يحتاج بحث أكثر ..

  • Abrar Yasser
    2019-02-16 13:00

    أعجبني أسلوب الكاتب ومنهجه في البحث والمناقشة.

  • Tariq Nizar
    2019-01-22 13:55

    صراحةً معظم مؤلفات الشهيد الصدر لايمكنني ان اضع وصفاً او نبذة عما فهمته منها يعود السبب للغزارة العلمية للمؤَلَف والمفاهيم العميقة التي تمتاز بها مؤلفاته.. وفيما يتعلق بكتاب فدك في التاريخ فالسيد المرحوم كعادتهِ كان حيادياً جداً في طرحهِ ونقلهِ للاحداث التاريخية وقد تناول موضوعاً شائك ألا وهو موضوع الخلافة ..تناوله بنوع من الادب قل نظيرة واعتمد اعتماداً كاملا على الخطب والمرويات من كتب اخوتنا بل انفسنا ابناء السنة والجماعة وانسلخ انسلاخاً تاماً عن اي تعصبِ او وتشددِ قد يعتريه..وكان شديد الادب" كما عهِدناه دائماً" في تناول اصحاب الرسول ص وابرز مظلومية السيدة الزهراء بنت رسول الله ص ومظلوميةالامام علي ع

  • Mousa
    2019-01-21 08:56

    يسلط السيد محمد باقر الصدر - رحمه الله - في كتابه الشيق فدك في التاريخ مسألة مهمة وهي مسألة فدك ويتطرق لها من محاور جديدة لم يتكلم عنها غيره ,, ويخوض فيها من كل الجوانب

  • Flower Ali
    2019-02-12 09:50

    فدك في التاريخ : الكتاب يناقش قضية فدك وقضية الخلافة حيث طرح الكاتب الأدلة من القرآن و الأحاديث من أهل البيت و الصحابة ، وذلك يمكّن القارئ من رؤية جميع الآراء لتتضح له الصورة في النهاية .أعجبني أسلوب السيد الصدر في بحثه حيث تناول الموضوع بأسلوب علمي راقٍ ، وبحيادية تامة ، دون حزازيات .

  • Abbas
    2019-02-01 13:44

    This precious study discusses the famous question of the garden of Fadak that the Holy Prophet endowed to his daughter Fatima exclusively, but those who usurped the position of the Prophet after his decease usurped also this garden, claiming the Prophet’s being not inherited by anyone.

  • Nasir Zulfikar
    2019-01-22 12:06

    لعنةالله على كل من ظلم فاطمة وأبكى فاطمة ومنع حق فاطمة واضتهد فاطمة وأحزن فاطمة وقتل فاطمة وذرية فاطمة(ع)

  • Ethar Al ebrahim
    2019-01-24 14:50

    تحيةُ إجلال للرجلُ العظيم السيد محمد باقر الصدر

  • Bushra Shabib
    2019-01-27 11:56

    كتابٌ يفصّل القضية من منظور تاريخي وعقلي جميل..أنصح به ..