Read وتكلمت الحياة by علياء الأنصاري Online

وتكلمت الحياة

رواية الاديبة علياء الانصاري تصوير لحياة امرأة عراقية ، وعرض لمظلوميتها ترسم الروائية صورا مؤثرة لمعاناة هذه المرأة ، وهي لا تزال تعيش في بيت والدها المتوفي مع والدتها الارملة وبناتها الثلاث ، عائلة جميلة تعيش حياة الفقر والضنك وكانت العائلة محل عطف من خال جميلة ، اذ كان يقدم لهم بعض المساعدة من مال او بعض الملابس المستعملة ، وبسبب تقديم هذه الملابس المستعملة تشعر جميلة بارواية الاديبة علياء الانصاري تصوير لحياة امرأة عراقية ، وعرض لمظلوميتها ترسم الروائية صورا مؤثرة لمعاناة هذه المرأة ، وهي لا تزال تعيش في بيت والدها المتوفي مع والدتها الارملة وبناتها الثلاث ، عائلة جميلة تعيش حياة الفقر والضنك وكانت العائلة محل عطف من خال جميلة ، اذ كان يقدم لهم بعض المساعدة من مال او بعض الملابس المستعملة ، وبسبب تقديم هذه الملابس المستعملة تشعر جميلة بالاهانة والامتهان ،وتصرخ بوجه امها :( لا احب اخاك هذا ، تقتلني صدقاته) لكنها لا تستطيع ان تغير شيئا فتلجأ الى الصمت ، وكان هذا هو سلاحها الذي تستخدمه في المواقف التي يفترض ان تتكلم فيها لتعبر عن رأيها...

Title : وتكلمت الحياة
Author :
Rating :
ISBN : 9781781922293
Format Type : ebook
Number of Pages : 82 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

وتكلمت الحياة Reviews

  •  Marple
    2019-02-15 01:42

    لا اعرف كيف اكتب رأيي بهذه الروايةرواية شدتني وقرأتها بساعتين تقريبا وفيها الكثير من الرسائل والمواضيع التي تستحق ان يتم سرد تفاصيلها باكثر من ١٠٠ صفحة فقط.ما اعجبني بهذه الرواية هو تمكن الكاتبه من الوصف وتجسيد مختلف المواضيع التي تعاني منها المرأه في اسطر معدوده سواء كان ذلك كبت المجتمع او الاهل او تحكم الزوج او عدم امتلاك الرأي في اختياره من الاساس، ومن ثم جحود الزوج والمجتمع والكثير الككثير من المواضيع التي متأصلة في واقعنا العراقي ومن الممكن حتى العربيما لم يعجبني في هذه الرواية هو قصرها ف ١٠٠ ليست كافيه لمناقشة هكذا مواضيع ، احسست اني لا اعرف الكثير عن الشخصيات ولم استطيع تكوين رابط سريع بيني وبينهم، تمنيت لو كانت الرواية اطول وبنفس الوقت تمنيتها اقصر لان الموضوع الاساس للقصه هو كئيب جدا ويجلب الطاقة السلبية للقارء فهو يتكلم عن رحلة البطلة ( جميلة ) خلال ساعات موتها وتشيعها ودفنها من الممكن ان. تتطرق الكاتبة. لنفس الرسائل التي ارادت طرحها ولكن بأسلوب اكثر اشراق او على الاقل بأسلوب قابل للاسترسال.قرأتها وانا في طريقي للعمل واصبت بأكتئاب طول اليوم الشي الاخر هو اسم الكتاب ، لا اعتقد انه يمت بصله لفحوى الكتاب.واخيراً. .... سوف اقرأ لهذه لالكتابة كتب اخرى بالتأكيد .